ست متدربات ينهين دورة الخياطة بجمعية سيهات بتعلم أسس الخياطة بالمقص

اختتم المركز النسائي بجمعية سيهات للخدمات الاجتماعية دورة أساسيات الخياطة بالمقص للمدربة مريم الرميح التي أوضحت بأن الخياطة لايمكن أن تكون متقنة أبداً إن تم تجاهل الأسس.

وأشارت الرميح إلى أن المتدربات الست كن حريصات على تعلم الأسس والالتزام بمحاور الدورة دون الاستهانة بها، مضيفة بأن الدورة تناولت كيفية التفصيل بالمقص، وأنواع الغرز، وكذلك التطرق للعينات الفرنسية والإنجليزية واستخدام الطريقتين في تنظيف القماش يدوياً، إضافة إلى تفصيل لباس الحج ( الإحرام ).

وذكرت بأن تنفيذه تحديداً كان لشموليته واحتوائه على كل شيء تقريباً ( السروال، والمقنعة، والقميص الشامل للحفرات والأكمام والمطاط )، مبينة بأن الدورة تناولتا لخياطة إلى جانب الأسس، وطرق خياطة الرسومات على القماش.

اِقرأ المزيد: ست متدربات ينهين دورة الخياطة بجمعية سيهات بتعلم أسس الخياطة بالمقص

الباستيل لإتقان أساسيات الرسم في جمعية سيهات

تعرفت اثنتا عشر متدربة على ألوان الباستيل لتعلم أساسيات الرسم في دورة قدمها المركز النسائي التابع لجمعية سيهات للخدمات الاجتماعية.

وذكرت المدربة فتحية سواد أنها عمدت لاستخدام الباستيل لكونه أخف من الألوان الزيتية التي لاتجف بسهولة، وتحتاج وقتاً أطول في حال استخدمت في التدريب على الأساسيات، مضيفة بأن مدة الدورة لاتتجاوز الثلاثة أسابيع قمن فيها المتدربات بإنجاز أكثر من أربع لوح مختلفة المضمون.

وأشارت إلى أن تجاوب المتدربات كان جيداً جداً، على الرغم من تفاوت المستويات إلا إنهن استطعن تحقيق رغبتهن بإتقان الأساسيات التي جئن لتعلمها عن حب، منوهة إلى أن أعمارهن لم تكن عائقاً لتلك الرغبة، بل على العكس فهناك صغيرات أتقن المهارات بشكل أسرع وأفضل من أخريات، مضيفة بأن قابلية الشخص وحبه للرسم هي التي تحدد مستواه.

اِقرأ المزيد: الباستيل لإتقان أساسيات الرسم في جمعية سيهات

«لغة الإشارة » بسيهات الاجتماعية تجتذب أطباء وموظفين لتسهيل التعامل مع الصم والبكم

اختتم المركز النسائي بجمعية سيهات للخدمات الاجتماعية دورة « لغة الإشارة » مع المدرب حسين آل ربح.

آل ربح قدم الدورة على مدى أربعة أيام لستة عشر متدرباً ومتدربة ، بمحاور ودروس مكثفة تناولت تعريف الإعاقة السمعية وفئاتها، وفنون التواصل مع الأصم، وأبجدية الأصابع للحروف والأرقام، ومعظم المصطلحات الحياتية المستخدمة يومياً على الصعيد الاجتماعي أو العملي، إلى جانب فنون التواصل مع مصطلحات الدين والمدرسة.

وأكد الأستاذ آل ربح على ضرورة تعلم اللغة لتسهيل عملية التواصل مع فئة الصم والبكم والتعريف بقدراتهم وطاقاتهم، مضيفاً أن التركيز على الطرح المكثف للمتدربين تم لتغطية احتياجات المتدربين والمتدربات من  لغة الإشارة للاستفادة منها بالتواصل مع الصم في مجال عملهم، لافتاً إلى أن البعض من المتدربين  يعملون بمجالات مختلفة ويسعون لتقديم خدمة أفضل للصم، كما أن منهم المهتمين بلغة الإشارة للتواصل معهم بالمجتمع.

اِقرأ المزيد: «لغة الإشارة » بسيهات الاجتماعية تجتذب أطباء وموظفين لتسهيل التعامل مع الصم والبكم

جمعية سيهات تختتم دبلوم ( إعداد مربيات رياض الأطفال ) بتخريج 40 متدربة

اختتمت جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية دبلوم ( إعداد مربيات رياض الأطفال ) بتخريج 40 فتاة وسيدة، بإشراكهن بعرض وسائلهن التعليمية ضمن المعرض السنوي الـ (33 ).

الدبلوم الذي يهدف لتأهيل مربيات رياض الأطفال ليكن قادرات على التربية والتعليم، ورعاية الطفل في جميع مراحل نموه، بتقديم أفضل الوسائل التربوية له، والعمل على رفع مستوى الجيل الصاعد بما يتناسب مع التطور والتقدم، مع المحافظة على المبادىء والقيم الأصيلة، إلى جانب تنمية مارات التفكير والإبداع عند المتدربات، وتنمية المجتمع ثقافياً وتربوياً، يشرف عليه طاقم تربوي وإداري مكون من أخصائيات اجتماعيات وباحثات متخصصات في شؤون الطفل.

مديرة التدريب سهيلة بوعلي أوصت المتدربات الأربعين على مواصلة البحث والتجديد في إخراج

اِقرأ المزيد: جمعية سيهات تختتم دبلوم ( إعداد مربيات رياض الأطفال ) بتخريج 40 متدربة

سيهات الاجتماعية تُدرب عشرين سيدة على صنع ( التاوة )

اختتمت جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية دورة ( خبز التاوة ) مع المدربة حوراء المشهد ضمن برامج وحدة المسؤولية الاجتماعية التي يقدمها البنك الأهلي التجاري.

وامتدت الدورة لخمسة أيام في المركز النسائي، وتضمنت تعريف الملتحقات العشرين بطريقة العجينة، وحشوها، وكيفية فرد العجينة على " العكة "، بالإضافة للمحافظة على قوامها.

المدربة حوراء المشهد قالت بأن الهدف من الدورة هو نقل الحرفة من جيل لآخر حتى لاتنقطع، مضيفةً بأن المتدربات يحتجن لممارسة التدريب على مدى شهر كامل ليطبقنها بحذافيرها دون أخطاء.

وأشارت إلى أن الدورة تضمنت تعليمهن احتياطات السلامة، كونها تعتمد على وجود الغاز لتشغيل العكة، إلى جانب الأدوات المستخدمة لحفظ المكان منعاً لحدوث خطب، بالإضافة للأدوات المستخدمة في خبز التاوة لاختيار الأجود منها.

اِقرأ المزيد: سيهات الاجتماعية تُدرب عشرين سيدة على صنع ( التاوة )

20 متدربة بـ ( سيهات الاجتماعية ) يختتمن دورة تأهيلية في نقوش الحناء

نصحت المدربة تهاني عبدالله الشاب متدرباتها في دورة الحناء التي قدمتها في جمعية سيهات للخدمات الاجتماعية بالتمرس لضمان الدقة، لئلا يخسرن مابدأنه فالحناء رفيق الاستمرارية.

وقالت الشاب التي قدمت الدورة على مدى شهر ضمن برامج وحدة المسؤولية الاجتماعية للبنك الأهلي التجاري للمستفيدات من برامج جمعية سيهات، أن الحناء تراث يجب المحافظة عليه وتطويره، مضيفة بأن محاور الدورة اقتصرت على الأساسيات، وطريقة صناعة القمع يدوياً، واستخداماته، إضافة لتقوية أعصاب أيدي المتدربات، لضمان ثباتها، والوضعية المناسبة لها، كما أنها تضمنت تطبيقاً لنقوش الحناء بعضها خاص، وأخرى بالاستعانة بنماذج خارجية.

اِقرأ المزيد: 20 متدربة بـ ( سيهات الاجتماعية ) يختتمن دورة تأهيلية في نقوش الحناء